يسّر حلبة البحرين الدولية ومجموعة "اس ار او موتورسبورت"، اطلاق النسخة الأولى من مهرجان GT البحرين والمقرر اقامتها بـ "موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط" خلال الفترة من 30 نوفمبر وحتى 1 ديسمبر المقبلين.

ويشهد المهرجان مجموعة من الفئات المختلفة عالية المستوى لسباقات الـGT وعلى رأسها البطولة المستحدثة من الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" وتحديداً بطولة "كأس GT للأمم" إلى جانب سباقات شيّقة أخرى كنهائي العالم "اس ار او GT4"، وتحدي كأس بورش GT3 الشرق الاوسط. وتحتوي كل بطولة على عدة سباقات، البعض منها يقام تحت الأضواء الكاشفة مساء الجمعة. علاوة على الحدث البارز لسباق التحمل "باتريك بيتر" للسيارات الكلاسيكية مما يجعل من مهرجان GT البحرين احتفالاً دولياً بارزاً في المنطقة.

وتعتبر بطولة "كأس GT للأمم" الحدث الرئيسي للمهرجان بقيادة سائقين يتقاطرون على حلبة البحرين الدولية من مخلتف دول العالم كل يسعى لتحقيق المجد باسم بلاده. على أن يتكون الفريق الواحد من سائقين أحدهم يصنّف بالفئة الفضية وآخر بالفئة البرونزية كل يمثّل بلده، وبحد أقصى سيارة للبلد الواحد. ويمكن تسجيل السيارة من خلال اي فريق بغض النظر عن الجنسية كما يسمح للفرق المشاركة باكثر من سيارة لبلدان مختلفة.

ويقتضي نظام البطولة، اقامة حصتي تأهل لزوج سباقات مكون من 60 دقيقة الأولى منها تقام يوم الجمعة والثاني يوم السبت، والذي يقرر من خلاله صف الانطلاق لسباق مساء السبت.

وما ان ينتهي السباق يتم تكريم السائقين والدول الفائزة في البطولة.

وكما هو "كأس GT للأمم"، يقدم مهرجان GT البحرين عطلة نهاية اسبوع حافلة بجوانب الاثارة والتشويق مع مختلف السباقات التي يحتضنها المضمار من خلال السباقات المساندة والتي تشمل نهائي العالم "اس ار او GT4"،
وبابتكار من مجموعة "اس ار او موتورسبورت"، تنامى نموذج GT4 بازدياد قوته خلال السنوات القليلة الماضية، وذلك باستخدام تقنيات مكيانيكية من 12 مزود عالمي، وفي هذه الفئة العالمية يتواجد مجموعة من أفضل المتنافسين لمختلف قارات العالم.

ويشمل نهائي العالم "اس ار او GT4" مشاركة مفتوحة للمنافسين من فئات Pro-Am "الذهبية" وسيلفر كاب "الفضية" وAm للفئة "البرونزية" في سباق يشمل حصتي تأهيل من 60 دقيقة تحاكي في نظامها بطولة "كأس GT للأمم".

المشاركة مفتوحة للمنافسين من 12 سلسلة سباقات، سواء عن طريق المنافسة التي تنظمها "اس ار او" من خلال اتفاقية سارية بمختلف دول العالم.
وتضفي بطولة كأس تحدي بورش GT3 نكهة محلية على المهرجان، في منافسة يستخدم فيها سيارات ماركيو GT3 كاب الجديدة والتي تتخذ من حلبة البحرين الدولية مقر لها، وتعبر البطولة فرصة كبيرة أمام سائقي المنطقة للتنافس في واحدة من السباقات عالية المستوى.

وكجزء من موسم 2018-2019، يتيح مهرجان GT البحرين الفرصة أمام السائقين للتنافس بمرئى من العالم وبجانب واحدة من سباقات الـGT الاحترافية.

وبالرغم من التركيز الذي تحظى به سيارات الـGT في المحفل المخصص لها إلا أن الفرصة ستكون متاحة أيضاً لمشاهدة سيارات سباق التحمل الكلاسيكية من خلال سلسلة باتريك بيتر التي ستتانفس أمام جماهير الحلبة.

هذه الفئة الشعبية تحتوي على عدد من السيارات الاسطورية على خط الانطلاق من امثال فورد GT40، بورش 910، وفيراري 512، والتي طالما اشتهرت في السباقات الأوروبية غير ان رحلتها تنطلق هذه المرة من "موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط" لتضفي طابع مغاير على مهرجان الـGT.

Don't miss any news, subscribe to our RSS news feed!

Hide

Pictures

Let's Keep In Touch

Subscribe to our newsletter and get the latest updates on circuit news, exclusive offers, upcoming events and so much more! It’s the ultimate guide to everything going on at Bahrain International Circuit.

Hide