سباق جائزة البحرين الكبرى ٢٠٢٤

آخر المعلومات

تحتفل حلبة البحرين الدولية بمرور 20 عاماً على سباقات الفورمولا وان العام المقبل، حيث سينطلق السباق التاريخي كجولة افتتاحية لموسم 2024، إلى جانب انطلاقه يوم السبت وذلك لأول مرة على الاطلاق في موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط في الفترة من 29 فبراير إلى 2 مارس 2024.

المزيد

الضيافة

ونظرًا للطلب الاستثنائي على قاعات الضيافة، واصلنا توسيع عروض الضيافة ، فهذا العام، يسعدنا أن نقدم قاعة ذا دوم بالتعاون مع تجارب الفورمولا وان، إضافة إلى قاعة الأبطال، وتم إطلاقهما بعد الطلب الكبير على قاعات الضيافة لسباق الجائزة الكبرى، بالإضافة إلى ذلك، تتوفر أفضل مستويات الضيافة العالمية في نادي البادوك، يرجى ملاحظة أن قاعات الشركات لعام 2024 قد تم بيعها بالكامل الآن.

المزيد
اشتر تذاكر الضيافة

حلبة البحرين الدولية تهنئ فريق بحرين1 ريسنغ على ثاني لقب لبطولة العالم لسباقات السرعة “الدراغ”

أعرب الشيخ سلمان بن عيسى آل خليفة الرئيس التنفيذي لحلبة البحرين الدولية عن تهانيه اليوم لصاحب السمو الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة الممثل الشخصي لجلالة الملك، وذلك لفوز فريقه بحرين1 وسائق الفريق الأمريكي ستيف جاكسون بثاني لقب في بطولة العالم لسباقات السرعة “الدراغ” ضمن فئة البرومود التابعة لـ NHRA ، حيث تعتبر بطولة سباقات الدراغ الأكثر شهرة في العالم.

تمكن جاكسون، المعروف باسم “ستيفي فاست” من خطف لقب فئة البرومود لصالح فريق بحرين1 ريسنغ للمرة الثانية، وخطف اللقب في نهائيات يوم الأحد، التي أقيمت على مضمار لاس فيغاس موتور سبيد واي في أمريكا، في نهاية رائعة لهذا العام حيث سيطر فريق بحرين1 على المراكز الأولى الثلاثة في الحدث الأخير من البطولة.

وأكد الشيخ سلمان قائلا: “أتقدم بالتهاني إلى صاحب السمو الشيخ عبدالله بن حمد آل خليفة وفريقه بحرين1 ريسنغ للفوز في بطولة العالم. يسعدنا أن نكون شريكًا للفريق الذي أظهر مرة أخرى مكانته في قمة فئته في رياضة السيارات العالمية.

“هذا الانتصار يعكس التفاني الشخصي لصاحب السمو الشيخ عبدالله وجهود جميع الفريق في بحرين1، إنهم مصدر إلهام حقيقي لرياضة السيارات في البحرين، مما يعكس قدرة البحرين على المنافسة على أعلى مستوى “.

لم يخطف ستيف جاكسون لقب فئة برومود فقط لعام 2020، بل احتل أيضًا المركز الأول بشكل عام في الجولة الختامية لصالح فريق بحرين1 ريسنغ.  

في التصفيات، تغلب جاكسون بفارق ضئيل على براندون سنايدر في سباق الجولة الثانية الذي فاز بجميع جولات البطولة، حيث دخل سنايدر إلى عطلة نهاية الأسبوع كقائد نقاط البطولة، ولكن من خلال هزيمة منافسه الرئيسي، جاكسون وسيارة الفريق سوبر تشارجر كامارو وزميله خالد البلوشي تمكنوا من التفوق عليه في الترتيب.

وتمكن جاكسون من تحقيق وقت وقدره 5.776 ثانية ضد سنايدر، أي أسرع بقليل من مائة من الثانية من سنايدر ، الذي سجل وقتًا قدره 5.787 ثانية. كان لدى جاكسون أيضًا سرعة قصوى تبلغ 248.66 ميلاً في الساعة، مما ساعده على التغلب على وقت رد فعله الأبطأ البالغ 0.022 ثانية عند الخروج من خط البداية.

وبعدها تنافس جاكسون ضد البلوشي في النهائي، حيث فاز بنتيجة 5.789 ثانية إلى 5.890 ثانية. كان لدى جاكسون سرعة قصوى تبلغ 247.47 ميلاً في الساعة مع وقت رد فعل قدره 0.050 ثانية.

كان انتصار جاكسون في تحديد اللقب تتويجًا مناسبًا لموسم تنافسي كبير في فئة البرومود، والذي شهد ستة فائزين مختلفين في سباقات البطولة الستة وخمسة نقاط متصدرة مختلفة.